تونس في 17 أكتوبر 2019

تتابع حركة تحيا تونس بانشغال تواتر الأخبار عن تهديدات تستهدف صحفيّين واعلاميين، بلغت حسب نقيب الصحفيين حدّ التّهديدات المباشرة للسّلامة الجسدية لبعض الصحفيين

وإزاء هذه الممارسات الخطيرة، فإن حركة تحيا تونس تدعو السّلط المعنية لإتخاذ كلّ الإجراءات القانونية ضدّ كل المسؤولين عن هذه الأفعال، كما تؤكّد الحركة على تمسّكها بحرية التعبير وحريّة الصحافة كمبادئ لا حياد عنها ومكاسب جوهرية للديمقراطية التونسية لا مجال للتراجع عنها

ورغم اعتبارنا ان الإعلام ليس فوق النّقد، فإنّ حركة تحيا تونس ترفض اي إنزلاق إلى العنف، و تدعو في هذا الصدد مجلس نواب الشّعب المنتخب إلى أن يشرع في أقرب الآجال في تركيز الهيئات الدستورية المستقلة وعلى رأسها هيئة الإتصال السمعي البصري، حتى تضطلع بدورها في تعديل المشهد الإعلامي بما يضمن التعددية وحرية التعبير لإعلام نزيه في كنف إحترام القانون

تحيا تونس

سليم العزابي الأمين العام لحركة تحيا تونس

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*